التجريد الصريح للزَبيدي - تابع- كتاب الغسل + كتاب الحيض


شرح "التجريد الصريح للزبيدي" في دولة قطر عام 2006م، وقد تابع الشيخ في هذاالشريط شرحه للأحاديث الواردة في نوم الجنب ووضوئه وأحكام الحيض والنفساء و قراءة الرجل في حجر امرأته وهي حائض ومباشرتها وتركها للصيام.. *باب نوم الجنب *- (201) عن ابن عمر أن عمر رضي الله عنه : أنه سأل النبي صلى الله عليه وسلم أيرقد أحدنا وهو جنب؟ قال: " نعم إذا توضأ أحدكم فليرقد وهو جنب". *باب إذا التقى الختانان: *(202) عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " إذا جلس بين شعبها الأربع، ثم جهدها فقد وجب الغسل". * كتاب الحيض: [ باب الأمر بالنفساء إذا نفسن ] *- (203) عن عائشة رضي الله عنها قالت: خرجنا لا نرى إلا الحج، فلما كنا بسرف حضت، فدخل عليّ رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا أبكي قال: " مالكِ أنُفستِ؟" قلت : نعم. قال: " إن هذا أمر كتبه الله على بنات آدم، فاقضي ما يقضي الحاج غير أن لا تطوفي بالبيت". قالت: وضحى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نسائه بالبقر. *[ باب غسل الحائض راس زوجها وترجيله]. *-(204) وعنها قالت: كنت أرجل رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنا حائض. *- (205) وفي رواية وهو في المسجد، يُدني لها رأسه وهي في حجرتها، فترجله وهي حائض . *-[ باب قراءة الرجل في حجر امرأته وهي حائض]. *- (206) وعنها رضي الله عنها قالت: ان النبي صلى الله عليه وسلم كان يتكئ في حجري وأنا حائض، ثم يقرأ القرآن. *-[ باب من سمى النفاس حيضا ]. (207) عن أم سلمة رضي الله عنها قالت: بينا انا مع النبي صلى الله عليه وسلم مضطجعة في خميصة إذ حضت، فانسللت، فأخذت ثياب حيضتي قال: " أنُفستِ؟". قلتُ نعم. فدعاني فاضطجعتُ معه في الخميلة. *- [ باب مباشرة الحائض] *-(208) عن عائشة قالت: "كنت أغتسل أنا والنبي صلى الله عليه وسلم من إناء واحد كلانا جُنب وكان يأمرني فأتزر فيباشرني وأنا حائض وكان يخرج رأسه إلي وهو معتكف فأغسله وأنا حائض". (209) وفي رواية عنها قالت: كانت إحدانا إذا أراد النبي صلى الله عليه وسلم أن يباشرها وهي حائض، أمرها أن تتزر ثم يباشرها. قالت: وأيكم يملك إربه كما كان النبي صلى الله عليه وسلم يملك إربه". *-[ باب ترك الحائض الصوم ]. *- (210) عن أبي سعيد الخدري قال خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في أضحى أو فطر إلى المصلى فمر على النساء فقال يا معشر النساء تصدقن فإني أريتكن أكثر أهل النار فقلن وبم يا رسول الله قال تكثرن اللعن وتكفرن العشير ما رأيت من ناقصات عقل ودين أذهب للب الرجل الحازم من إحداكن قلن وما نقصان ديننا وعقلنا يا رسول الله قال أليس شهادة المرأة مثل نصف شهادة الرجل قلن بلى قال فذلك من نقصان عقلها أليس إذا حاضت لم تصل ولم تصم قلن بلى قال فذلك من نقصان دينها.



آخر تحديث للموقع:  الأحد, 19 نوفمبر 2017 23:58 

مقتطفات من برنامج معالم 2

برنامج معالم الجزء الأول

موقع مركز تكوين العلماء

إحصائيات

المتصفحون الآن: 86 

تابعونا علــــى:

تابِع @ShaikhDadow