الدرس الواحد والأربعون


"الدرس الحادي والأربعون". عناصر الموضوع: • بين الله فلاح من زكى نفسه، وفي المقابل أيضا خيبة من دساها، وهو مما يدل على عظيم العناية بهذي النفس، والخطر العظيم في إهمالها. • تربية النبي صلى الله عليه وسلم كانت تربية جامعة. • كان الصحابة رضي الله عنهم يشعرون بالحاجة إلى هذه التربية. • هذا الحال هو الذي استطاعوا أن ينتصروا به على أنفسهم فانتصروا على غيرهم. • لذة الأنس بالله. • النفس والبدن بينهما جانب من الضدية. • كان عدد من الصحابة يرون الملائكة. • ترك بعض الأمور الجائزة يكون أسمى للنفس، (حديث الذين يدخلون الجنة بلا حساب ولا عقاب). • كثير من الناس إذا ترك الأسباب أدى به ذلك إلى نقص الإيمان وضع النفس. • السلوك المطلوب هنا تتداوله ثلاثة أمور. • الأمر الأول: ما يتعلق بالتعامل مع الله، وهو الإحسان. • الأمر الثاني: في التعامل مع الناس، وهو بحسن الخلق وأداء الحقوق إلى أهلها. • الأمر الثالث: في التعامل مع النفس نفسها. • هذه الجوانب الثالثة في المعاملة هي التي تسمى بالسلوك. • مراتب السالكين للطريق. • لا بد من مراعاة الفروق الفردية بين الناس. • تربية النفس لا تقل أهمية عن تربية البدن. • مما يدل على التفريق في المجال الروحي، أن الله حرم علينا المفطرات في الصيام. • الراحات الروحية. • لخطر هذه التربية وسهولة الانزلاق فيها احتيج إلى وضع علم دقيق لها. • وهذا العلم لم يكن الصحابة محتاجين إليه ولا التابعون. • بعض من أشتهروا بالتربية في صدر الإسلام. • اشتدت الحاجة إلى التفرقة بين الخرافين والمبتدعة والذين أدخلوا إلى الإسلام ما ليس منه وغيرهم. • فاحتيج إلى وضع علم لهذا وهو الذي اصطلح على تسميته بعلم التصوف أو علم السلوك. • وسبب تسيمته بالتصوف نسبة إلى الصوف. • تعاريف التصوف. • الأحوال والمقامات. • موضوع علم التصوف. • تعريف السلوك. • لا ينمكن أن يعين واضع لهذا العلم. • أول ما ظهر هذا العلم كان في البصرة على رأس المائة الثانية. • أول من أعتنى به. • كان كثير من الناس إذا اشتكوا قسوة في القلوب رحلوا إلى بعض المعروفين بالانقطاع للعبادة والزهد فيسمعون منهم حكمة مؤثرة. • بعض الأماكن التي اشتهرت بالمنقطعين للعبادة. • ألف كثير من المحدثين في الزهديات. • بعض من ألف في علم التزكية والسلوك. • ممن اعتنى بهذا الجانب من المتأخرين ابن الجوزي. • كتب الغزالي في هذا الباب كثيرة. • الجوانب التي لا تخلو من الغموض في هذا الباب. • من هذه الجوانب: أخطار الطريق. • الغيبي النسبي. • الكشف، أو الإشراق الروحي.



آخر تحديث للموقع:  السبت, 23 سبتمبر 2017 09:49 

مقتطفات من برنامج معالم 2

ترجيحات الشيخ الددو في الحج

برنامج معالم الجزء الأول

موقع مركز تكوين العلماء

جديد الموقع

إحصائيات

المتصفحون الآن: 47 

تابعونا علــــى:

تابِع @ShaikhDadow